بالتعاون مع وزارة الداخلية، "CASIO" تضبط ٢٣٣٠ قطعة مغشوشة للقضاء علي الغش التجاري من تجار التجزئة

15 مايو 2018

في إطار الجهود المكثفة لضبط الأسواق وحماية حقوق المستهلكين ومكافحة عمليات الغش التجاري المتتابعة لمنتجات شركة " CASIO " في مصر ومنطقة الشرق الأوسط ، قامت وزارة الداخلية المصرية بالتعاون مع الشركة بمصادرة كميات كبيرة من المنتجات المُزيفة بهدف القضاء علي كافة أشكال الغش التجاري واستغلال المواطنين .

تعمل " CASIO " باستمرار على تنفيذ إجراءات الضبط في السوق المصري، حيث تم الإستحواذ على سلع في أكتوبر الماضي في سوق العتبة ومرة أخرى في الإسكندرية في 10 فبراير 2018. تم تنفيذ الضبط بمساعدة شرطة المدينة في أماكن السوق ذات الكثافة السكانية العالية.

وقامت الحملة المعنية بمصادرة 2.3 ألف قطعة من المنتجات المغشوشة والتي تحمل ماركة " CASIO " ، منها ساعات يد للرجال والسيدات من طرازات كاسيو " A159 " و " LA670 " ، بالإضافة إلى بعض الآلات الحاسبة مختلفة الطراز ، ضمن تحالف مستمر مع وزارة الداخلية لمكافحة تهريب وبيع المنتجات المقلدة في مصر.

جاء ذلك خلال حملة مكبرة شنتها الإدارة العامة لشرطة التموين علي سوق الموسكي بوسط القاهرة ، ضمن محاولات الجهات المعنية للقضاء علي السوق السوداء ومن ثم التخلص من المنتجات المغشوشة بالأسواق ، عن طريق ضبط التجار المتلاعبين وتجار السوق السوداء بعد بلاغ تقدمت به شركة " CASIO " للجهات المعنية بالأمر ، وتم تحرير المحاضر اللازمة بقسم القصر العيني وتولت النيابات المختصة التحقيق .

أضاف أن شركته تأخذ هذه المسألة علي محمل الجد وكذلك الحكومة المصرية ، من أجل حماية حقوق المستهلكين لشراء المنتجات الأصلية ومن ثم حماية حق العلامة التجارية بهدف القيام بالأعمال التجارية في سوق عادلة.

وعلي الجانب الأخر ، تعمل شركة " CASIO " علي مواصلة حملات التوعية بمنتجاتها لمحاربة الأسواق المزيفة في العديد من الدول حول العالم خلال الفترة المقبلة ، بهدف ضمان حقوق العملاء ومن ثم عدم تشجيع تجار التجزئة على شراء سلع غير أصلية من موردين مختلفين .